استكمال مسارالحوارحول الأفق الموحد محور اجتماع الأخ العنصر بوفد عن جبهة العمل السياسي الأمازيغي


شكل استكمال مسار الحوار حول الأفق الموحد بين حزب الحركة الشعبية وجبهة العمل السياسي الأمازيغي، محور اجتماع الأخ محند العنصر، الأمين العام للحركة الشعبية، الإثنين بمقر الأمانة العام بالرباط، بوفد يمثل جبهة العمل السياسي الأمازيغي يقوده المنسق الوطني للجبهة محيي الدين حجاج، بمعية أحمد أرحموش و عبد العزيز دحماني.

وجاء في بلاغ مشترك لحزب الحركة الشعبية وجبهة العمل السياسي، توصل” M.P” بنسخة منه، أن الإجتماع الذي حضره الأخوة، السعيد أمسكان، لحسن سكوري ، عدي السباعي، أعضاء المكتب السياسي)، ومر في جو طبعه الوضوح التام بين الطرفين وعرف تنويه الطرفين بإيجابية مسارات الحوار السابقة، تم التداول في مجموعة من القضايا التي سبق مناقشتها في الاجتماعات السابقة والتي تم التدقيق فيها في اجتماع اليوم، مسجلا أنه تم الحسم في بعضها في أفق الإعلان النهائي عنها لاحقا.

وتابع البلاغ أن الإجتماع تميز أيضا بتأكيد الجميع على إيجابية ما تمخض عن الاجتماع من توجهات ومقترحات، وعلى التفاعل الإيجابي الذي طبعه على ضوء القناعة المشتركة بالانتصار لخيار العمل السياسي تحت سقف المؤسسات، وبناء الأفق الموحد لتنزيل هذا الخيار الاستراتجي.

[ + ]