في تدخل الأخ السنيتي باسم فرق المعارضة بمجلس المستشارين

صادق مجلس المستشارين، مؤخرا، بالإجماع على حول مشروع قانون رقم 45.06. وأكد المستشار الحركي الأخ السنيتي، لدى تدخله باسم فرق المعارضة في هذا الشأن، على أهمية هذا النص القانوني، لكونه جاء ليسد الفراغ الحاصل في هذا المجال، ويحمي المستهلك، خاصة بعد إنفتاح الأسواق وعولمة التجارة.

في ظل أية أجواء تنعقد الدورة البرلمانية الربيعية

ستفتح اليوم كما هو معلوم الدورة الربيعية للبرلمان بغرفتيه مجلس النواب ومجلس المستشارين، بعد عطلة برلمانية بين الدورتين، عرفت العديد من المستجدات والتحولات على الساحة السياسية والاقتصادية والاجتماعية الدولية والوطنية، حيث استأثر ملف وحدتنا الترابية بالاهتمام من خلال مفاوضات مانهاست والمعاكسة المستمرة والدائمة لخصوم وحدتنا الترابية للمطلب المغربي العادل الحائز على التأييد الدولي، وعلى جميع مقومات الشرعية،

في تقرير حول ورشة “الأمازيغية بين الثقافي والسياسي” للجامعة الربيعية للحركة الشعبية

انعقدت أشغال الورشة الأولى المخصصة لموضوع “الأمازيغية بين الثقافي والسياسي” برئاسة الأستاذ أحمد الموساوي، وتحمل مسؤولية انجاز تقرير حول هذه الورشة السيدان جدو الإدريسي وعلي الأنصاري.
وقد عرفت هذه الورشة مداخلات كل من الأساتذة خلا السعيدي، عدي السباعي، مصطفى عنترة، مريم الدمناتي وحسن المعوني.

الأخ العنصر في اختتام أشغال الجامعة الربيعية

أكد الأخ محند العنصر الأمين العام لحزب الحركة الشعبية في كلمة مسهبة بمناسبة اختتام الدورة الثالثة للجامعة الربيعية أن حزب الحركة لا يطمح من وراء تنظيم هذه الدورة إلى أن تشكل الجامعة موقفا حول القضية الأمازيغية من أجل أن يتبناه الحزب لأن هذا الأخير له أجهزة يمكن لها أن تتخذ مواقف معينة تهم مختلف القضايا المطروحة على الساحة الوطنية، أضاف في هذا الصدد أن المراد من هذه الجامعة أن تكون حرة في التعبير عن جميع الآراء والمواقف، كما يراد منها أن تغني تفكير الهيئة السياسية من خلال التوجهات المتعلقة بهذه القضية الأساسية التي تعتبر قضية وطنية تهم جميع المغاربة، كما يتوخى من هذا اللقاء التكامل والتنسيق وتوزيع الأدوار.

في تقرير ورشة “الأمازيغية ورهان المشروع التنموي” للجامعة الربيعية للحركة الشعبية: الأمازيغية ترفع التحديات وتراهن على المستقبل

[download id=”21″]