خلال مناقشة مشروع قانون مالية 2021 ..الأخت بل قساوي تشدد على ضرورة تأهيل المجالين القروي والجبلي لإستقطاب الاستثمار

ذكرت الحكومة بمعاناة الفلاح والكساب في ظل الجائحة وتوالي الجفاف وإقصائهما من الدعم

علياء الريفي

طالبت الأخت حكيمة بل قساوي، عضو الفريق الحركي بمجلس النواب، الحكومة بالتدخل العاجل لإنقاذ الفلاحين والكسابة لاسيما الصغار، الذين تضرروا جراء فيروس كورونا، وتوالي سنوات الجفاف، ولم يستفيدوا من “صندوق الدعم لجائحة كورونا”، قائلة:”لابد من تجنب، هذه الفئة “الموت البطيء”، وذلك مراعاة للتضحيات الجسام التي قدموها إبان الجائحة، باستثمارهم لما لديهم من إمكانيات في وقت لا أحد كان يدري إلى أين نحن ذاهبون مع الجائحة رغم ذلك ـ تستطرد ـ أنهم “زرعو وأكلنا وعلفو فذبحنا وشوينا”، لكن بماذا نجازيهم”.

وأضافت عضو الفريق الحركي بمجلس النواب، في مداخلة خلال مناقشة مشروع قانون المالية للسنة المالية 2021، أن فلاح وكساب اليوم في فترة ما بعد الجفاف، يلجآن إلى الإقتراض من أجل الموسم الفلاحي الحالي، موضحة أن الكساب اليوم يعاني في صمت، حيث لا يجد الإمكانيات لشراء العلف وحتى ما يكسبه من ماشية لا يساوي شيئا، داعية إلى ضرورة دعم المزارعين والكسابة خاصة الصغار منهم على الأقل عبر توزيع العلف عليهم بالمجان من خلال دعم القطاع الوصي.

الأخت بل قساوي التي شددت، أيضا على ضرورة التعجيل بمحاربة الفوارق المجالية، قائلة: “إن أهم الإشكالات التي أبانت عنها كورونا بالمجالين القروي والجبلي، تتعلق بملف الصحة، والتعليم، وتسويق المنتوجات الفلاحية، وتوقير البنيات التحتية الأساسية من طرق وماء وكهرباء وتطهير السائل ومرافق اجتماعية، وحل إشكالية ورش العقار إضافة إلى الإهتمام بالتنمية المنتجة لفرص الشغل، وكذا ورش ارتباط التنمية القروية بالتنمية الفلاحية التي شدد عليها حلالة الملك في افتتاح الدورة البرلمانية الحالية”.

ونبهت المتحدثة أيضا إلى إشكالية تسريح العمال بسبب إغلاق الحدود والإجراءات الاحترازية، وإلى وضعية عمال الصناعة خاصة التقليدية والسياحة والمهن المرتبطة بهما من ممولي الحفلات والفنانون مغنيون وموسيقيون ومجموعات فلكلورية والنقل وتعاونيات فلاحية وغيرها.

ولم يفت عضو الفريق الجركي بمجلس النواب، تثمين عاليا التوجهات العامة لمشروع قانون المالية لسنة 2021 لاسيما المحاور الثلاث الخاصة بتسريع تنزيل خطة إنعاش الإقتصاد الوطني والشروع في تعميم التغطية الصحية الإجبارية علاوة على تعزيز مثالية الدولة وعقلنة تدبيرها.

[ + ]