الأخ أمزازي يتباحث بباريس مع المديرة العام لليونسكو

أجرى الأخ سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي،الجمعة بباريس، مباحثات مع المديرة العامة لمنظمة الأمم المتحدة للتربية و العلوم و الثقافة (اليونسكو) أودري أزولاي.

و جاء هذا اللقاء على هامش مشاركة الوزير في أشغال الدورة الأربعين للمؤتمر العام لليونسكو و الاجتماع العالمي الأول الرفيع المستوى لوزراء التعليم.

و قال الوزير ، في تصريح صحفي ، إن هذا اللقاء مع أودري أزولاي، بحضور سمير الظهر السفير -المندوب الدائم للمغرب لدى اليونسكو ، شكل مناسبة لاستعراض بعض المشاريع التي يجري القيام بها مع اليونسكو ، خاصة تنظيم في دجنبر القادم بالدار البيضاء ، مؤتمرا إفريقيا حول الطفولة و احتضان المملكة في 2022 حدثا كبيرا ، تنظمه اليونسكو حول تكوين البالغين .

وأبرز الأخ أمزازي ، الذي يترأس اللجنة الوطنية المغربية للتربية و الثقافة و العلوم، أن هذه المباحثات تناولت أيضا الأهمية التي تكتسيها المواضيع التي تضمنها جدول أعمال الدورة ال40 للمؤتمر العام لليونسكو، من قبيل القضايا ذات الصلة بالمرأة و التسامح و السلم في العالم .

كما عقد الوزير العديد من اللقاءات الثنائية مع نظرائه، خاصة من السينغال و الصين و تركيا و الإمارات العربية المتحدة و النرويج و قطر و العربية السعودية ، وكذلك مع المدير العام للإيسيسكو، و التي تم خلالها التأكيد على ضرورة تعزيز التعاون الثنائي في مجالي التربية و التكوين.

و مكنت هذه المباحثات من استعراض العديد من مشاريع التعاون تهم على الخصوص تنقل الطلبة و المدرسين ، وكذلك وضع برامج ثنائية تهم مجالات ذات صلة بالتربية و التعليم العالي و التكوين المهني و البحث العلمي.

[ + ]