الأخ الغراس يبحث سبل تطوير التعاون بين المغرب والولايات المتحدة في مجال التكوين المهني

صليحة بجراف

عقد الأخ محمد الغراس، كاتب الدولة المكلف بالتكوين المهني، الاثنين بواشنطن، العديد من الاجتماعات مع سياسيين وأكاديميين أمريكيين، تمحورت حول سبل تطوير التعاون بين المغرب والولايات المتحدة في مجال التكوين المهني.

وفي هذا الصدد، التقى الأخ الغراس الذي يقوم بزيارة عمل إلى الولايات المتحدة ما بين الفترة الممتدة بين 28 و30 مارس الجاري، بعادل العلوي، مدير تكنولوجيا المعلومات الطبية والعمليات في مركز الابتكار للمعلوماتية الطبية الحيوية، تناولا سبل التعاون بين الجامعة المذكورة ووزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي خاصة الجانب المتعلق بالمهن الشبه الطبية في المغرب ولاسيما مركزي التكوين شبه الطبي اللذين سيتم إحداثهما في الرباط والدار البيضاء .

واتفق الجانبان على تبادل تكنولوجيا المعلومات والخبرات في مجالات الرعاية الطبية وكذا تبادل الطلبة والباحثين.

تجدر الإشارة إلى أن مركز الابتكار للمعلوماتية الطبية الحيوية الذي يرأسه عادل العلوي، هو معهد ابحاث تابع لجامعة جورج تاون.

ويعمل بمعية عادل العلوي، طاقم مكون من شباب مغاربة خريجي معاهد مغربية.

يذكر بأن الأخ الغراس، سبق أن استعرض الإجراءات التي اتخذها المغرب في مجال التربية والتكوين المهني ، تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس ، من أجل تكييف هذا القطاع الحيوي مع سوق الشغل بشكل خاص خلال لقائه برئيس لجنة العمليات الحكومية وعضو مجلس مدينة واشنطن ، براندون تود، قائلا إن النهوض بتكوين مهني عصري وذي جودة “يأتي في إطار تنزيل الدستور ، ومن هنا تأتي أهمية الموارد التي تم رصدها لهذا الورش”.

كما عقد كاتب الدولة لقاء مماثلا مع مسؤولين في جامعة (نوفا)الأمريكية تمحور حول انفتاح نظام التكوين المهني في المغرب على النماذج والتجارب الرائدة حول العالم، بالإضافة إلى مناقشة تنفيذ مذكرتين، الأولى تهم التفاهم الموقعة سنة 2015 مع هذه المؤسسة، والتي تتجلى في مواكبة الإصلاحات الجارية في نظام التربية والتكوين في المغرب، فيما الثانية تهم تعزيز التعاون بين الطرفين في مجال التكوين المهني، من خلال تبادل المدرسين والطلبة ، والدعم التقني ،علاوة على المشاريع البحثية المشتركة وتنظيم المؤتمرات والبرامج الثقافية.

من جانبهم ، أعرب مسؤولو ( نوفا) عن استعدادهم للتعاون مع المغرب في مجال التكوين المهني من خلال تطوير برامج تستجيب لاحتياجات سوق الشغل.

تجدر الإشارة إلى أن كاتب الدولة لدى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، المكلف بالتكوين المهني، يقوم في الفترة الممتدة مابين 25 و 30 مارس الجاري بزيارة عمل للولايات المتحدة الأمريكية حيث سيشارك في أشغال الدورة الرابعة Moroccan-Day-Business,Initiative Small Business Forum التي ستنظم يوم 29 مارس 2019 بواشنطن.

[ + ]