عمة الأخ محند العنصر في ذمة الله

بسم الله الرحمن الرحيم

“يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وأدخلي جنتي” صدق الله العظيم. بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدرهاانتقلت الى دار البقاء عمة الأخ محند العنصر الأمين العام للحركة الشعبية.
وبهذه المناسبة الأليمة، تتقدم أسرة حزب الحركة الشعبية، بخـالص العزاء والمواساة إلى الأخ محند العنصر،ومن خلاله إلى كافة أسرته، في وفاة عمته، سائلة الله سبحانه وتعالى أن يتغمد الفقيدة بواسع رحمته ويسكنها فسيح جناته مع النبيئين و الصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقا، ويلهم ذويها الصبر والسلوان.

“إنا لله وإنا إليه راجعون”

[ + ]