لجنة التعليم والثقافة والاتصال بمجلس النواب تصادق بالأغلبية على مشروع قانون 60.17 ..الأخ الغراس :المشروع يحمل مستجدات تتماشى والإستراتيجية الوطنية للتكوين المهني 2021

الرباط/ صليحة بجراف

اصلت لجنة التعليم والثقافة والاتصال بمجلس النواب، يوم الأربعاء 18 يوليوز 2018، مناقشة مشروع قانون رقم ـ60.17 المتعلق بتنظيم التكوين المستمر لفائدة أجراء القطاع الخاص وبعض فئات مستخدمي المؤسسات والمقاولات العمومية والأشخاص الآخرين غير الأجراء الذين يزاولون نشاطا خاصا.
الجلسة، التي خصصت لمناقشة والتصويت على التعديلات المقدمة من طرف الفريق الاستقلالي وكذا التصويت على المشروع، تميزت بالمصادقة على المشروع بالأغلبية حيث صوت لصالح المشروع 15 نائبا مقابل معارضة 3 آخرين في ما امتنع عن التصويت 4 نواب.

وقال الأخ محمد الغراس، كاتب الدولة المكلف بالتكوين المهني، خلال تقديمه لمشروع القانون، إنه يأتي ليسهم في تحقيق الرؤية الإستراتيجية الهادفة إلى تحقق مقاربة تشاركية مبنية على المساهمة الجماعية والحكامة في التدبير، مضيفا أنه قيمة مضافة للإصلاح الشامل لمنظومة التكوين المستمر من حيث مستوى الهيكلة والتنظيم.
وتابع الأخ الغراس أنه يروم تنمية التكوين المستمر من خلال رفع عدد المقاولات المستفيدة، كبرى أو صغرى أو متوسطة،وتوسيع مجال التكوين المستمر ليشمل الأجراء في حالة تغيير أو فقدان أو تحويل العمل وكذلك المهنيين غير الأجراء و غير المستفيدين حاليا من نظام التكوين المستمر (الحرفيين والمزارعين والصيادين…)، علاوة على وضع نظام حكامة فعال وناجع ومرن لتدبير التكوين المستمر لجعله أكثر جاذبية قصد مواكبة المقاولات وتعزيز تنافسيتها، وتيسير شروط الترقي الاجتماعي لفائدة الأجراء وملائمة تكوين جميع المستفيدين من التكوين المستمر مع متطلبات سوق الشغل .
كما أشارالأخ الغراس إلى أن المشروع حمل مستجدات تتماشى والإستراتيجية الوطنية للتكوين المهني 2021 التي سطرت مجموعة من الأهداف الكمية والنوعية في مجال التكوين المستمر.

[ + ]