في مداخلة باسم الفريق الحركي بمجلس النواب..الأخت الحاتمي تطالب بتفعيل مجلس المنافسة ومنحه الإمكانيات للاضطلاع بأدواره الدستورية

M.P/ علياء الريفي

أكد الفريق الحركي بمجلس النواب، مساء الثلاثاء، على ضرورة تنزيل التوصيات المتضمنة في التقرير، وتفعيل مجلس المنافسة ومنحه الإمكانيات للاضطلاع بأدواره الدستورية.

وقالت الأخت غيثة الحاتمي، عضو الفريق الحركي بمجلس النواب، خلال إجتماع اللجنة المالية والتنمية الإقتصادية بمجلس النواب، خصص لمناقشة تقرير المهمة الاستطلاعية المؤقتة حول “كيفية تحديد أسعار البيع للعموم، وحقيقة وشروط المنافسة بقطاع المحروقات بعد قرار تحديد الأسعار”، “من الضروري الإهتمام بصورة أكبر واتخاذ إجراءات أكثر لمواكبة فترة رفع الدعم عن قطاع المحروقات، وخصوصا تفعيل دعم مباشر للأسرالفقيرة على غرار ما تقوم به البرازيل مثلا”.

وبعد أن اعتبرت الأخت الحاتمي ، في تدخل باسم الفريق الحركي بمجلس النواب، أن رفع الدعم عن المحروقات خطوة جريئة ومهمة ساهم في توازن ميزانية الدولة، ومكنت الحكومة من توفير 35 مليار درهم سنويا تم ضخها في القطاعات الاجتماعية، قالت:” إن أسعار المحروقات تعتمد على جزء ثابت وآخر متغي، كسعر المادة عالميا وتكلفة النقل وسعر الصرف والضرائب، وبالتالي كان في الإمكان تغيير ضريبة الإستهلاك زيادة أو نقصانا موازاة مع تغيير الأسعار العالمية للمحروقات على غرار ما تقوم به الشيلي، ولو مع الإبقاء على سعر الضريبة المعتمد لمدة سنة على الأكثر تفاديا لكل التعقيدات”.

الأخت الحاتمي، طالبت أيضا الحكومة باتخاذ إجراءات تحفيزية للرفع من المشاريع الإستثمارية للزيادة في قدرات التخزين من طرف الفاعلين الاقتصاديين وعدم احتكارها من طرف بعض الشركات فقط، و الرفع من مراقبة ذهاب وإياب المحروقات في اتجاه الأقاليم الجنوبية علاوة على تعزيز المراقبة بالنسبة للتهريب الذي يدخل من  الدول المجاورة وإحداث لجنة اليقظة لتتبع الأسعار فضلا عن تعزيز التواصل مع المواطن، من خلال تقديم تفسيرات عن تركيبة ثمن المحروقات.

[ + ]