في تعقيب للفريق الحركي بمجلس المستشارين ..الأخ البقالي يطالب الحكومة بتفعيل دور مجلس المنافسة وأجرأة وتفعيل القوانين المتعلقة بحرية الأسعار والمنافسة لحماية المستهلك من الزيادات المتتالية في الاسعار

M.P/ زينب أبو عبد الله

طالب الفريق الحركي بمجلس المستشارين مساء الثلاثاء،  بتفعيل دور مجلس المنافسة وأجرأة وتفعيل القوانين المتعلقة بحرية الأسعار والمنافسة لضمان حماية المستهلك من الزيادات المتتالية .

وقال الأخ الطيب البقالي في مداخلة له باسم الفريق الحركي بمجلس المستشارين،  في تعقيب عن جواب سعد الدين العثماني رئيس الحكومة خلال الجلسة الشهرية المتعلقة بالسياسة العامة “المرتبطة بحماية المستهلك”،إن الفريق الحركي يعتبر أن المدخل الرئيسي  لضمان حماية أمثل لحقوق المستهلك هو تفعيل دور مجلس المنافسة وأجرأة وتفعيل القوانين المتعلقة بحرية الأسعار والمنافسة مع تحريك لجان مراقبة الأسعار وجودة المواد الغذائية”.

الأخ البقالي، الذي تأسف لكون هذه اللجان لا تتحرك إلا نادرا أو بشكل مناسباتي خلال شهر رمضان، وفي المدن الكبرى، طالب بتفعيلها وتكثيف حملات مراقبة الأسعار بشكل مستمر ودائم وفي كل المدن والقرى المغربية، ضمانا لاستقرار الأسعار وتغطية العرض للطلب بالنسبة لجميع المواد الغذائية فضلا عن تأكيده على أهمية الإصلاح الجبائي .

وبعد أن أبرز الأخ البقالي أن من أهم عوامل ارتفاع الأسعار في المغرب هو ارتفاع الضريبة على القيمة المضافة على المواد الغذائية والخدمات الأساسية، مما يستدعي التعجيل بتخفيض قيمتها.

كما لم يفت الأخ البقالي التأكيد  على ضرورة الزيادة في الأجور وتخفيض الضريبة على الدخل، والعناية بالفئات الفقيرة والمهمشة وبالطبقة الوسطى مع إطلاق مبادرات عملية تروم التوزيع المنصف  للإستثمارات العمومية وجلب الاستثمارات الخاصة لهدف توسيع قاعدة التشغيل ومحاربة الفقر والهشاشة في أفق ترسيخ  الاستقرار الاجتماعي.

[ + ]