الأخ العنصر يجدد رفض المغرب القطعي لتغيير الوقائع بأرض تعتبر منزوعة السلاح | الحركة الشعبية

الأخ العنصر يجدد رفض المغرب القطعي لتغيير الوقائع بأرض تعتبر منزوعة السلاح

العيون/ صليحة بجراف

شدد الأخ محند العنصر الأمين العام لحزب الحركة الشعبية اليوم الإثنين بالعيون ،على أن المغزى من هذا اللقاء، الذي يجمع ممثلي جهات المغرب من شماله وجنوبه وغربه وشرقه،يحيل على أن هناك رفضا من قبل شعب ضحى بالنفس في سبيل قضيته الوطنية ولن يقبل أي تغيير يطال المنطقة العازلة التي تعتبر جزءا من التراب الوطني.

الأخ العنصر، الذي أبرز أن إجتماع العيون يحمل رسالة قوية للمنتظم الدولي بأن الشعب المغربي وكافة القوى السياسية مجندة ومعبأة للدفاع عن القضية الأولى للمغاربة قاطبة، أضاف أن هناك إجماع وطني من قبل كافة القوى الحية في البلاد بعدم القبول بالاستفزازات وتغيير الواقع على الأرض، أردف قائلا :”إن إستفزازت ومناورات الخصوم المتواصلة بالمنطقة العازلة مرفوضة وغير مقبولة بالمطلق”، لافتا إلى أن البوليساريو تجاوزت كافة الحدود”.
ودعا الأخ العنصر المنتظم الى التدخل لحفظ إتفاق وقف إطلاق النار ، مجددا رفض المغرب القطعي لتغيير الوقائع بأرض تعتبر منزوعة السلاح.

[ + ]