Category Archives: أنشطة الكحيل

الأخت لكحيل: رغم الإنتقادات.. المغاربة راضون عن السكن الاجتماعي

M.P/ زينب أبو عبد الله
قالت الأخت فاطنة لكحيل كاتبة الدولة لدى وزير الاسكان وإعداد التراب الوطني أول أمس بالرباط، إنه من سنة 2012 إلى 2017 تمكنت وزارة الإسكان من تحسين ظروف عيش 581 ألف أسرة في الأحياء الناقصة التجهيز باستثمار اجمالي يصل إلى 10 مليار درهم وساهمت فيه الوزارة ب 70 في المائة.
وأضافت الأخت لكحيل في معرض ردها على سؤال شفوي آني بمجلس النواب، أن الأحياء ناقصة التجهيز كثيرة جدا ولا يمكن أن تعالج دفعة واحدة.
وبعد أن  ذكرت ببرنامج مدن بدون صفيح ، الذي انطلق في 2004 ووصل الآن إلى 81 في المائة من الانجاز قالت :”يبقى 19 في المائة أخرى موجودة في محور الدار البيضاء سطات القنيطرة ومحور العرائش”.

الأخت الكحيل تكشف حصيلة”البرنامج الوطني مدن بدون صفيح” وأسباب تعثره بمجلس النواب

M.P/ صليحة بجراف

أكدت الأخت فاطنة الكحيل كاتبة الدولة لدى وزير إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة المكلفة بالإسكان،  الإثنين بالرباط، أنه على الرغم من النجاح الذي يعرفه البرنامج الوطني مدن بدون صفيح على الصعيد الوطني، فإنه لايمكن إغفال مجموعة من الصعوبات والعراقيل التي تواجه تنفيذه.

الأخت الكحيل، في جواب على سؤال شفوي بمجلس النواب حول “البرنامج الوطني مدن بدون صفيح” تقدم به فريق الأصالة والمعاصرة، لخصت هذه العراقيل في رفض بعض الأسر الانخراط في البرامج المعدة لاستقبالهم، وتوسع المدارات الحضرية، و التزايد الطبيعي للأسر القاطنة بهذه الأحياء وتفشي ظاهرة تقسيم البراريك، إضافة إلى صعوبة الإستجابة لطلبات الأسر المتفرعة، وتغيير معايير الإستفادة، وندرة العقار القابل للتعبئة، وصعوبة ولوج الأسر المعنية للقروض البنكية

وقالت ان الوزارة بشراكة مع باقي المتدخلين والقطاعات المعنية تعمل على توفير الدعم المالي والمواكبة اللازمتين للرفع من وتيرة إنجاز المشاريع المرتبطة بهذا البرنامج.

في ورشة حول الإسكان ..الأخت الكحيل تحث على التركيز حول الإجراءات التي من شأنها أن تضخ دينامية جديدة في القطاع

M.P/ صليحة بجراف

ترأس عبد الأحد الفاسي الفهري، وزير إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، والأخت فاطنة الكحيل، كاتبة الدولة المكلفة بالإسكان، افتتاح ورشات التفكير والتشاور من أجل النهوض بقطاع الإسكان التي تنظم من 02 إلى 10 ماي 2018

ويتضمن برنامج الورشات مواضيع تهم مسألة القدرة على الولوج للسكن، والبحث عن مردودية اجتماعية، والقضاء على السكن غير اللائق والوقاية منه، وانعاش قطاع الإيجار، والأخذ بعين الاعتبار الجوانب ذات الصلة بالجودة والاستدامة، وإدماج مفاهيم التمازج الاجتماعي، واحترام الإنصاف المجالي، بما في ذلك ما بين المجالين القروي والحضري وكذا التأطير القانوني لقطاع السكن.

وفي هذا الصدد، أبرزت الأخت فاطنة الكحيل كاتبة الدولة لدى وزير إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة المكلفة بالإسكان، أن الرهان الأساسي من تنظيم هذه الورشات هو تقاسم وتشخيص وضعية القطاع ومناقشة الإكراهات والتحديات التي تواجهه حاليا ومستقبلا في أفق تحديد توجهات كبرى واقتراح توصيات عملية من أجل الوفاء بالالتزامات الواردة في البرنامج الحكومي والاستجابة لطموحات الفاعلين في القطاع وكذا انتظارات المواطنين.

الأخت لكحيل :وزارة إعداد التراب الوطني تعد جيل جديد من وثائق التعمير

قالت الأخت فاطنة لكحيل كاتبة الدولة المكلفة بالإسكان، اليوم الاثنين، إن وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة تعمل على إعداد جيل جديد من وثائق التعمير، لا سيما مخططات توجيه التهيئة العمرانية.
وأضافت الأخت لكحيل، في معرض ردها على سؤال شفوي حول ” تعميم وتحيين وثائق التعمير”، تقدم به فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، أنه يتم إعداد أزيد من 35 مخططا لتحديد خيارات التهيئة في أفق 2040.

الأخت الكحيل: تنمية المدن الجديدة تتطلب تعزيز التقائية السياسات العمومية

أكدت الأخت فاطنة الكحيل كاتبة الدولة المكلفة بالإسكان، اليوم الجمعة بتامسنا، أن تنمية المدن الجديدة والأقطاب الحضرية الكبرى والمناطق الجديدة للتعمير تتطلب تعزيز التقائية السياسات العمومية، لتمكين هذه الأقطاب من دعم توازن الشبكة الحضرية والتحكم في النسيج الحضري بالمدن الكبرى والاستجابة للحاجيات السكنية وتوفير مستويات أفضل من الخدمات الاجتماعية والاقتصادية.

[ + ]