في اجتماع موسع مشترك للمكتب السياسي والفريقين البرلمانيين الحركيين
– الأخ العنصر: الحركة الشعبية ستظل وفية للنهج الذي رسمته منذ التأسيس
– الغاية المثلى تكمن في نجاعة العمل التشريعي لتجسيد أولويات الحركة الشعبية
– الأخ محمد مبديع رئيسا للفريق الحركي بمجلس النواب والأخ محمد حصاد منسقا للفريق الحكومي الحركي

محمد مشهوري

صادق أعضاء الفريق الحركي بمجلس النواب على اقتراح المكتب السياسي للحزب بإسناد منصب رئيس الفريق للأخ محمد مبديع، كما تم تكليف الأخ محمد حصاد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بمهمة تنسيق عمل الفريق الحركي داخل الحكومة.
جاء ذلك خلال الاجتماع المشترك الذي عقده المكتب السياسي للحركة الشعبية مع أعضاء الفريقين الحركيين بمجلسي النواب والمستشارين، الجمعة الماضية بسلا.
في مستهل هذا اللقاء وفي كلمة توجيهية بالمناسبة، رحب الأخ محند العنصر، أمين عام الحزب، بالوزراء الجدد، مذكرا بأن الحركة الشعبية ستظل وفية النهج الذي رسمته لنفسها منذ التأسيس والمستند على الإخلاص للملك والوطن.
وفي رسالة موجهة إلى وزراء الحزب، قال الأخ العنصر “إن البرلمانيين ينتظرون منكم الكثير من العمل للاستجابة لانتظارات القواعد الحركية في الدوائر الانتخابية التي يمثلونها”، معربا عن ثقته بأن الوزراء سيكونون مع البرلمانيين فريقا منسجما قادرا على بلوغ الأهداف والغايات المنشودة.
التفاصيل